الرئيسية / منوعات / دعاء سيدنا يونس وفضله وشرحه وقصته كاملة بالتفصيل

دعاء سيدنا يونس وفضله وشرحه وقصته كاملة بالتفصيل

دعاء سيدنا يونس

سيدنا يونس عليه السلام من أنبياء الله الذين تم ذكرهم فى القرآن الكريم فى أكثر من موضع وسورة لذا إليك اليوم وقصة سيدنا يونس المعروفة “فى بطن الحوت” والعبرة منها تابعنا فى التالى.

دعاء سيدنا يونس

  • “لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”
    وهذا الدعاء الذى نجى بيه الله عز وجل سيدنا يونس عليه السلام من بطن الحوت
    حيث قال تعالى فى كتابه الكريم “فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجى المؤمنين”،
    وهو دعاء لفك الكرب والغم وزوال الحزن والنجاه.
  • فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن هذا الدعاء “إنى لأعلم كلمة لا يقولها مكروب
    إلا فرج الله عنه، كلمة أخى يونس صلى الله عليه وسلم.. فنادى فى الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”.
  • وفى حديث أخر لرسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم عن هذا الدعاء قال “دعوة ذى النون إذ هو فى بطن الحوت.. لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.. لم يدع بها مسلم ربه فى شئ قط إلا استجاب له”.

شرح دعاء سيدنا يونس

“لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”
• لا إله إلا أنت: إثبات كمال الألوهية وأنها مختصة بالله فقط.
• سبحانك: هنا جاءت من كلمة التسبيح وهى أصلها وتعنى تنزيه الله عز وجل.
• إنى كنت من الظالمين: الاعتراف بالذنب والخطأ وطلب التوبة والمغفرة.
• الظالمين هى جمع وجاءت من الظلم الذى يعنى وضع الشئ فى غير موضعه
سواء بالزيادة أو النقصان، وقد يكون الظلم بينه وبين الله فيشمل الشرك والكفر والنفاق،
أو ظلم بين الداعى وبين الناس، أو ظلم بينه وبين نفسه.
• ونجد التوحيد فى ذلك الدعاء والاعتراف بعبودية الله تعالى، مما يجعل هذا الدعاء من أفضل الأدعية التى تستجاب من الداعي.

قصة سيدنا يونس 

  • أرسل الله عز وجل نبيه يونس إلى قوم ‘نينوى’ تحديداً بالعراق فى أرض الموصل
    ليدعوهم إلى عبادة الله تعالى وترك المحرمات وعبادة الأصنام وقد كان يحذرهم
    نبينا يونس عليه السلام من النار ويبشرهم بالجنة ولكن مكث فترة طويلة يدعوهم هكذا
    ولكن لم يؤمن به إلا عدد قليل وأصبح الباقى يكذبه ولا يسمعه.
  • فخرج من بينهم ووعدهم بحلول العذاب الهالك لهم، وعندما خرج وحل هذا العذاب على قومه
    لكى يعودوا ويتوبوا إلى الله فحينها خرج سيدنا يونس عليه السلام وتوجه إلى البحر
    وركب سفينة ولكن العواصف كادت أن تغرق تلك السفينة بمن عليها لذا قرر
    رُكابها بأن يقوموا بعمل قرعة لإختيار شخص واحد يقومون بإلقائه من السفينة فى البحر
    لتفادى أمر الغرق، وفعلوا ذلك ووقعت القرعة على سيدنا يونس عليه السلام
    لذا قاموا بإلقاؤه فى البحر، فوجد حوتاً ضخماً قد بعثه الله عز وجل وقام بالتقام سيدنا يونس
    ولكن الله تعالى أمره بعدم أكله أو خدشه أو مسه فحفظه فى داخله تحديداً فى بطنه.
فعندما وجد سيدنا يونس
  • نفسه على قيد الحياه داخل ذاك الحوت الضخم
    أخد يسجد لربه ويسبحه ويدعيه الدعاء الشهير
    “لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين” فينجيه ذلك من الغم والكرب
    ويخرجه سالماً غانماً فألقاه الحوت على الشاطئ سقيماً ضعيفاً هزيلاً.
  • وأخذ سيدنا يونس عليه السلام يتغذى من ثمار شجرة بعدما تلقته رحمة وعناية ربه
    إلى أن أوحى الله له بأن يعود إلى قومه مرة ثانية، وعاد نبى الله يونس عليه السلام
    إلى قومه مرة أخرى وأمن به أعداد كثيرة منهم وكما قال الله سبحانه وتعالى
    فى كتابه الكريم بسورة الأنبياء أية ٨٧- ٨٨ “وذا النون إذ ذهب إلى مُغاضِباً فظن أن
    لن نقدر عليه فنادى فى الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
    فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجى المؤمنين”.
كما أن الحديث عن سيدنا يونس عليه السلام
  • فى القرآن الكريم ورد فى سور “الأنعام، يونس، الأنبياء، الصافات”، ونأخذ عبرة من هذه القصة عن رحمة الله عز وجل وتوبته على عباده مهما حدث، لذا أجمعنا لك الدروس المستفادة من تلك القصة.
الدروس المستفادة من قصة سيدنا يونس

• عدم التعجل والتسرع: فعندما تسرع سيدنا يونس عليه السلام بترك قومه
عندما شعر باليأس تجاه دعوتهم فرأينا ما أصابه فكان من المفترض أن يكون بجانبهم
ينصحهم ويذكرهم حتى يأمنوا بالله.
عدم الغضب: عندما غضب سيدنا يونس على قومه وعلى حالهم تركهم،
ولكنه كان يقين الظن بأن ربه سيرسله لقوم آخر ليؤمنوا به،
ولكن الله عز وجل يرجعه مرة أخرى لقومه ليؤمنوا به متأخراً.

الصبر:

كما يُقال “الصبر مفتاح الفرج” فيجب الصبر على كل الأشياء ويلزم التحلى به
للوصول إلى الغايات والأهداف التى نرجوها فلو صبر سيدنا يونس فى دعوة قومه
لما حدث كل ذاك ولكن الله عز وجل أراد ذلك ليبين لنا العبرة والعظة وكذلك عظمة
قول ذلك الدعاء الذى دعى به يونس عليه السلام فى بطن الحوت.
• التمسك بالدعاء والتسبيح: فكما رأينا فى قصة سيدنا يونس فى بطن الحوت بأنه خرج
ونجى منه بواسطة دعاؤه وتسبيحه إلى الله وكان خير قوله فى ذاك الموقف
“لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”.

فضل دعاء سيدنا يونس 

نجد فى قول “لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين” الكثير من الأفضال والدلالات
التى تجعله من أفضل الذكر وتلك الأفضال هى:
• أن هذه الصيغة جمعت الكثير من أداب الدعاء وأسباب استجابته،
فيحسن كثر قولها فى الدعاء خصوصاً فى حالة الكرب.
• تلك الدعوة بها إيمان بالله تعالى وكمال بالتوحيد وهما يجب توافرهما في أي دعاء.
• بهذا الدعاء دلالة على أن التسبيح نجاة من كل شر وفك للكرب والغم والهم.
• التوحيد والإيمان وإدراك الذنوب من أكبر أسباب النجاة من مهالك الحياه والدنيا.

• الذنوب من أعظم الأسباب التى توجه إلى زوال النعم لذا فواجهها بالدعاء.

• عند الدعاء يجب على الداعى أن يدعوا بحسن ظن كبير فى ربه عز وجل لأن
الله يعاملنا على حسن ظننا.
• وأخيراً أن جميع الخلق دون أحد منهم مفتقرون إلى الله عز وجل لذا عليهم بالدعاء والتسبيح.
• والملائكة عندما سمعت تسبيح ودعاء سيدنا يونس عليه السلام فسألوا الله
سبحانه وتعالى أن يكشف عنه الغم والكرب والحزن، حتى استجاب الله له وانجاه.
• ومن شروط الدعاء أن نتوجه إلى الله يقلوبنا وعقولنا وأن نكون مخلصين فى هذا الدعاء.

وأخيراً

فإن هذا الدعاء دعاء سيدنا يونس عليه السلام فى بطن الحوت
“لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين” هو دعاء لفك الكرب والغم والهم والحزن
وكشف الضر وتلبية الحاجة والنجاه من السوء وقضاء المسائل والحاجات
كما أن هذا الدعاء يشمل توحيد وتنزيه إلى الله ويشمل أيضاً الثناء عليه سبحانه وتعالى
كما أنه يتضمن معانى الاستغفار.

بعدما تعرفت على دعاء سيدنا يونس عليه السلام وما يتعلق به من أمور
كقصة سيدنا يونس فى بطن الحوت والدروس المستفادة منها وأفضال ذلك الدعاء
هل أفادك ذلك المقال؟

 



المصدر : تريندات ويخلي موقع مكس توداي مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

“لا يقلقنا أي استفزازات في المتوسط… وعارفين هنعمل إيه”

قال الفريق أحمد خالد، قائد القوات البحرية، إن القوات البحرية لا يقلها أي استفزازات في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *