الرئيسية / منوعات / قصة سيدنا يوسف للأطفال كاملة ومكتوبة

قصة سيدنا يوسف للأطفال كاملة ومكتوبة

قصة سيدنا يوسف للأطفال

تعتبر عليه السلام، واحدة من القصص التي تحمل في طياتها الكثير من المعاني والمفاهيم والقيم المختلفة، التي تنير وتفيد عقول الكبار والصغار، ومن خلال الفقرات التالية سنتعرف على كاملة ومكتوبة. 

  • تبدأ أحداث قصة سيدنا يوسف في فلسطين، فقد كان يعيش بها قوم الكنعانيين،
    وذلك نسبة إلى أبيهم كنعان.
  • ومن الجدير بالذكر أن سيدنا يوسف -عليه السّلام- ابن سيدنا يعقوب عليه السلام، قد
    ولد في فلسطين.
  • وفي أحد الأيام رأى يوسف في المنام أنَّ 11 كوكب والشمس والقمر ساجدين له، وحكى
    يوسف لأبيه الحلم، وأخبره ألا يخبر أحد به خوفًا من حقد أخوته.
  • ولكن عرف اخوة يوسف الحلم، وزاد كرههم لأخيهم لكونه الابن المفضل لأبيهم.
  • وهنا قرر أخوة يوسف أن يقوموا برمي أخاهم في البئر للتخلص منهم، وبالفعل أخذوه
    في أحد الأيام للعب معهم، ولكنهم قاموا بإلقائه في البئر.
  • وقاموا بأخذ قميصه قبل رميه ووضعوا عليه الدم، ثم ذهبوا لأبيهم نبي الله يعقوب،
    وأخبروه أن يوسف قد أكله الذئب ومات.

ملخص قصه سيدنا يوسف

  • ومرت قافلة على البئر الموجود به يوسف عليه السلام، ووجدوه ثم أخذوه عبدًا لهم،
    وقاموا ببيعه بثمن قليل لرجل صاحب مكانة وجاه كبير.
  • وهنا كبر سيدنا يوسف في منزل العزيز داخل مصر، ولكن لم تخلو حياته من المشاكل
    حيث أغرمت زوجة العزيز بجمال سيدنا يوسف، وحاولت التقرب منه بأسوأ الطرق، وأكثرها فاحشة،
    ولكن رفض سيدنا يوسف ذلك، وهنا ألقت به في السجن.
  • ظل سيدنا يوسف في السجن لسنوات عديدة، ولكن ذاعت شهرته بقدرته على تفسير الأحلام.
  • وفي أحد الأيام رأى ملك مصر في حلمه، أن هناك 7 بقرات عجاف يقمن بأكل 7 بقرات سمان،
    كما رأى 7 سنبلات خضر و7 سنبلات يابسات.
  • وأشار العديد من الأشخاص لسيدنا يوسف لقدرته على تفسير الأحلام، وبالفعل فسر يوسف
    الحلم بأنه ستأتي على مصر 7 سنوات بها الكثير من الخير والماء، وسيعقبها 7 سنوات مليئة بالقحط.
  • وهنا أعجب الملك بسيدنا يوسف، وأمر بتعيينه مسؤول عن اقتصاد البلاد خلال السنوات القادمة.
عودة يوسف لوالده 
  • وفي السنوات العجاف انتشرت المجاعة عند في كنعان عند أهل سيدنا يوسف، فجاؤوا مصر
    للحصول على القمح، وعندما رؤوا يوسف لم يتعرفوا عليه، ولكنه عرفهم جميعًا.
  • كما رفض يوسف إعطائهم القمح إلا بعد أن يأتوا بأخٍ لهم وهو شقيق سيدنا يوسف، فعاد أخوته مرة أخرى ومعهم شقيق سيدنا يوسف.
  • وهنا تكلم سيدنا يوسف مع أخيه، وعرفه بنفسه، واتفقا على عمل خطة معًا حتى يبقى أخيه معه في مصر.
  • وبالفعل نجحت خطتهم، ورجع اخوته من دونه، وهنا حزن سيدنا يعقوب -عليه السلام،
    بشدة وظل يبكي حتى أصبح أعمى من كثرة البكاء.
  • كما حاول أخوة يوسف اقناعه برجوع أخيه مرة أخرى، ولكنه رفض، وأخبرهم انه أخوهم يوسف،
    وطلب منهم أن يحملوا قميصه ويلقوه على وجه سيدنا يعقوب، حتى يعود له نظره بإذن الله.
  • كما طلب اخوة سيدنا يوسف السماح منه، وسامحهم على فعلتهم.
  • وجاء سيدنا يعقوب إلى مصر ومعه أخوته الذين خروا ساجدين لسيدنا يوسف ، وبذلك تحققت رؤية يوسف عليه السلام في الحلم.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على ومكتوبة، وعرفنا رحلته عليه السلام من فلسطين إلى مصر، وكيف أصبح ذو شأن كبير، ولا تنسى أيضًا أنه يمكنك الإطلاع على قصة سيدنا إبراهيم وإسماعيل والكبش للأطفال (بالفيديو).



المصدر : تريندات ويخلي موقع مكس توداي مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

شوبير يكشف كواليس إصابة هاني وأجايي قبل القمة

كشف الإعلامي أحمد شوبير حارس مرمى النادي الأهلي ومنتخب مصر الأسبق، عن استحقاق أبناء صالح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *