الرئيسية / منوعات / “هذه شهادتي”.. القصة الكاملة لإعلان اليوتيوبر جاي بالفري التحول للإسلام

“هذه شهادتي”.. القصة الكاملة لإعلان اليوتيوبر جاي بالفري التحول للإسلام

تصدر بالأمس اسم اليوتيوبر البريطاني جاي بالفري “Jay Palfrey”، تريندات مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك عقب إعلان دخوله الإسلام، وشارك لحظة إسلامه منصة الفيديوهات “يوتيوب”.

وترصد بوابة “الفجر” في السطور التالية القصة الكاملة لإعلان اليوتيوبر “جاي بالفري” الإسلام:

اهتم اليوتيوبر “جاي بالفري” البريطاني بمشاركة متابعيه من خلال منصة الفيديوهات “يوتيوب”، اللحظة التي أشهر إسلامه فيها، وهو في أحد المساجد، ويجلس مع أحد رجال الدين الذي لقنه الشهادتين. 

قال “بالفري” من خلال الفيديو الذي نشره: “أنا أصبحت مسلم.. هذه هي شهادتي”، كما قدم خالص الشكر لمتابعيه عبر مقطع الفيديو والذين هنئوه برسائل خاصة.

من هو جاي بالفري؟

يُذكر أن جاي بالفري، هو مصور ويوتيوبر بريطاني، يعيش بمدينة ترورو البريطانية، عمل في مجال التصوير منذ عام 2013، وبعدها تخصص في تصوير الأزياء عام 2014، وفي السنوات الأخيرة اتجه للعمل بمنصة “يوتيوب”.

ويتابعون جاي بالفري على منصة الفيديوهات “يوتيوب” تقريبًا 218 ألف متابع، حيث ينشر الكثير من الفيديوهات التي توثق مغامراته حول العالم، والتي يُبرز فيها موهبته في مجال التصوير، ويتابعه على حسابه الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “انستجرام” ما يزيد عن 32 ألف متابع.

يُشار إلى أن اليوتيوبي أو صانع محتوى اليوتيوب، هو اسم يطلق على صانعي المحتوى في موقع اليوتيوب.

وتدعم الشركات أحيانًا مشاهير اليوتيوب، كما أن بعض منها لديه شركات راعية تقوم بالدفع لوضع منتجاتها في لقطات عبر اليوتيوب.

ومع انتشار شبكة الإنترنت وبعض المواقع مثل “فيسبوك” و”يوتيوب” بدأت بعض المصطلحات الجديدة في الظهور، مثل مصطلح “يوتيوبر” الذى يتم استعماله على نطاق واسع بين مستخدمي شبكة الإنترنت، وهو يرمز إلى الأشخاص المشاهير المتواجدين على موقع يوتيوب، والذين يصنعون فيديوهات لها محتويات مختلفة ويتابعهم ملايين الأشخاص حول العالم وتحقق فيديوهاتهم نسب مشاهدة عالية، وهذا ما يساعدهم على كسب الأموال بشكل كبير من خلال الإعلانات، حيث يحصلون على نسبة تزيد عن 60% 

ويحرص هؤلاء الأفراد بإنشاء محتويات في مجالات كثيرة مثل التقنيات ومراجعة الأجهزة أو الترفيه، والتي تمكنهم من جذب الكثير من المشاهدين والمتابعين لهم ولصفاحتهم على موقع يوتيوب، مما يؤدي في النهاية إلى الحصول على أرباح من شركة يوتيوب مقابل هذا العدد الكبير والضخم من المتابعين لهم من المستخدمين من كل أرجاء العالم.

يُشار إلى أن أشهر اليوتيوبرز في العالم هم إيان هيكوكس وأنثونى باديا، ويمتلكان قناة “سموش” وهما شخصان معروفان بتقديم العمل الكوميدى، حيث وصل عدد مشتركي القناة إلى ما يزيد عن 19 مليون مشترك، وعدد مشاهدات مقاطع الفيديو أكثر من 3.7 مليار مشاهدة.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع مكس توداي مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

“الفجر الفني” ينشر صورة جديدة لهاني شاكر مع أحفاده في كواليس برنامجه بـ “تيك توك”

حصل “الفجر الفني” علي صور جديدة تجمع النجم هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بأحفاده وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *