الرئيسية / منوعات / 272 مليار دولار تبادل تجاري غير نفطي بين دبي وأفريقيا في 8 سنوات

272 مليار دولار تبادل تجاري غير نفطي بين دبي وأفريقيا في 8 سنوات

كشفت ندوة افتراضية عن أن حجم التبادل التجاري غير النفطي بين دبي وأفريقيا بلغ 272 مليار دولار في 8 سنوات .

وقال عمر خان مدير المكاتب الخارجية في غرفة تجارة وصناعة دبي إن إمارة دبي قادرة على لعب دور رئيسي ومهم في تسهيل التجارة والتبادل التجاري بين القارة الأفريقية وأسواق العالم ودعم التعافي الاقتصادي الأفريقي في ظل تحديات كوفيد-19 معتبراً أن اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية تشكل مجالاً إضافياً لتوسع الشركات الإماراتية في السوق الأفريقية.

وخلال الندوة التي نظمتها مكاتب الغرفة الخارجية في القارة الأفريقية بالتعاون مع مركز دبي المالي العالمي ومجموعة أبسا تحت عنوان ” اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية وفرص الأعمال مع الإمارات” أشار خان إلى أن تجارة دبي غير النفطية مع القارة الأفريقية بلغت 272 مليار دولار أمريكي خلال الفترة 2011-2019 لافتاً إلى أن تجارة دبي مع افريقيا حققت معدل نمو سنوي تراكمي بلغ 11% خلال السنوات الخمس الماضية.

ولفت خان إلى أن الاستيراد من أفريقيا خلال السنوات الخمس الماضية نما بنسبة 14% في حين نمت الصادرات بنسبة 13% وإعادة الصادرات بنسبة 6% مشيراً إلى أن أزمة انتشار فيروس كوفيد-19 قد أعادت رسم شبكات الدعم اللوجيستي وأتاحت الفرصة لشركات دبي لاكتشاف أسواق ومنتجات جديدة وسمحت ببروز فرص جديدة تشمل الخدمات اللوجستية والتخزين وخصوصاً في وسط افريقيا .

وأكد أن اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية ستفتح آفاقاً جديدة للشركات الإماراتية في قطاعات إضافية ومجزية ومنها الصناعة والصناعات الغذائية والبنية التحتية والرعاية الطبية والمنتجات الصيدلانية والتكنولوجيا.

ولفت خان إلى توقعات بأن تساهم اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية في نمو تجارة دبي غير النفطية مع الدول الأفريقية بنسبة سنوية قد تصل إلى 10% خلال السنوات الخمس الأولى بعد البدء بتطبيق الاتفاقية .

وتعتبر دولة الإمارات رابع أكبر مستثمر عالمي في أفريقيا بعد الصين وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية حيث تتنوع الاستثمارات الإماراتية وتدعم خطط التنمية في القارة الأفريقية مع بلوغها 25 مليار دولار أمريكي خلال الفترة 2014-2018.

قال سلمان جافري الرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال في سلطة مركز دبي المالي العالمي إن القارة الأفريقية سوق أساسية ومتنوعة في عمليات المركز لكونها تمتد على أكثر من 50 دولة مشيراً إلى ان 5% من الشركات العاملة في مركز دبي المالي العالمي هي شركات افريقية في حين أن 10% من القوى العاملة في مركز دبي المالي العالمي تنحدر من القارة الأفريقية مؤكداً أن دبي تمثل خياراً مثالياً للشركات الأفريقية للحصول على تمويل لعملياتها ونشاطاتها.

وأشارت شيريل بس الرئيس التنفيذي لمجموعة أبسا التي تعبر أحد أهم المصارف الإقليمية في أفريقيا مع تواجد لها في 12 دولة أفريقية.. إلى وجود فرص ناشئة في العديد من القطاعات في أفريقيا ومنها الطاقة والبنية التحتية والزراعة والموارد الطبيعية بالإضافة إلى النفط والغاز .

وخلال استبيان أجري بين المشاركين في الندوة الافتراضية ” أكثر من 340 مشاركا”ً ذكر 91% منهم أنهم يؤمنون بأن اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية ستعزز من العلاقات التجارية بين الإمارات ودبي من جهة وبين القارة الأفريقية من جهة أخرى.

ويتوقع أن يساهم التعافي في فترة ما بعد كوفيد-19 بالإضافة إلى تكامل السوق الأفريقية في توفير فرص كبيرة للمستثمرين تشمل استقطاب استثمارات اجنبية مباشرة ونقل التكنولوجيا وتدفق العمالة ورؤوس الأموال إلى السوق الأفريقية. وعند دخول الاتفاقية حيّز التنفيذ بالكامل فإنها ستصبح أكبر منطقة تجارة حرة في العالم تضم 1.3 مليار شخص.





المصدر : بوابة الفجر ويخلي موقع مكس توداي مسئولية عن صحة الأخبار وإنما تقع مسؤوليته على النشر الصلي للخبر

شاهد أيضاً

الأردن تطرح عطاء لشراء 120الف طن قمح

 طرحت وزارة الصناعة والتجارة والتموين الأردنية، عطاء لشراء 120 الف طن من مادة القمح ضمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *